الرئيسية اخبار الجديد هل كتب باسم يوسف نهاية شعبيته بيديه؟

هل كتب باسم يوسف نهاية شعبيته بيديه؟

كتبه كتب في 27 أكتوبر 2013 - 9:30 م

bassem-yousef

الجديد.كوم

27.10.2013

لا زالت ردود أفعال الحلقة الأولى من الموسم الثاني لبرنامج “البرنامج” الذي يقدمه الإعلامي الساخر الأشهر باسم يوسف تتوالى – شعبيا وسياسيا – على الصعيدين المصري والعالمي، فقد تفاعل الملايين معها مابين قلة سعيدة نتيجة سخريته اللاذعة من الإخوان وأغلبية  غاضبة بسبب تعرضه للفريق أول عبد الفتاح السيسي الذي بات رمزا وطنيا يلتف حوله الشعب.

مشاعر الغضب لم تفرق بين الشارع والنخبة علي نحو يهدد باسم بفقدان شعبيته، فالكل يجمع على أنه ليس من اللائق أن نشوه صورة الرجل الذي أنقذ البلاد من الإخوان بهذا الشكل في إشارة إلى سخرية باسم من مقولة السيسي: “مصر قد الدنيا وهتبقى قد الدنيا”.

وذهب البعض إلى حد اعتبار “يوسف” أحد أفراد طابور خامس بزعامة البرادعي لتشويه الجيش كما قالت الفنانة غادة عبد الرازق في تغريدة لها علي تويتر، وإذا كان البعض قد لا يأخذ كلمات غادة بجدية حيث سخر باسم منها في الحلقة، فان محللا استراتيجيا مرموقا هو اللواء سامح سيف اليزل استنكر ما اعتبره “هجوما مسفا ضد القائد العام للقوات المسلحة”، ورأى الناشط السياسي ممدوح حمزة في هذه “الحلقة” مخططا أمريكيا للانتقام من الجيش المصري عبر الإعلام.

وبعيدا عن ردود الفعل الانفعالية، فإن النخبة السياسية والليبرالية في مصر تشعر بأنها باتت في مأزق حقيقي، فهي تحب السيسي وترفض المساس به، لكنها ما تكاد تصرح بذلك حتى يقال لها: ولماذا سكتم إذن على عام كامل من الهجوم الضاحك العنيف الذي وجهه باسم إلى مرسي في الموسم الماضي، وهل النظام الحالي أقل حرية وديمقراطية من نظام الإخوان الذي سمح بوجود هذا البرنامج ولو على مضض.

مشاركة