الرئيسية اخبار الجديد جماعة آيت فاسكا بإقليم الحوز: اختتام قافلة طبية ناجحة بإجراء 130 عملية جراحية لمرضى العيون

جماعة آيت فاسكا بإقليم الحوز: اختتام قافلة طبية ناجحة بإجراء 130 عملية جراحية لمرضى العيون

كتبه كتب في 12 فبراير 2020 - 6:12 م

 

الجديد نيوز

اختتمت مساء الإثنين (10 فبراير 2020) القافلة الطبية لجراحة العيون لصالح الساكنة المصابة ب(المياه البيضاء) في ضواحي مدينة مراكش، والتي استمرت أربعة أيام بمركز جماعة (آيت فاسكا) بإقليم الحوز، وذلك بمبادرة مشتركة بين جمعية (أنوار للتنمية والتضامن) و(الجمعية المغربية الطبية للتضامن) برئاسة الدكتور محمد بلمكي، وبتعاون مع المندوبية الجهوية لوزارة الصحة والسلطات المحلية والهلال الأحمر المغربي.
وقال بلاغ إخباري للجهة المنظمة إن “الفريق الطبي للجمعية المغربية للتضامن تمكن، بدعم من متطوعي جمعية (أنوار للتنمية والتضامن) والهلال الأحمر المغربي، من إجراء 340 فحص طبي و130 عملية جراحية لفائدة المرضى المعوزين بالمنطقة”.
وأضاف البلاغ أن “هذه المبادرة الإستشفائية الإنسانية لجمعية (أنوار للتنمية والتضامن)، لقيت على مدى أربعة ايام إستحسانا وتجاوبا من سكان المنطقة الذين عبروا عن تقديرهم وشكرهم للفريق الطبي ولجمعية (أنوار للتنمية والتضامن)”.
وبحسب الجهة المشرفة على القافلة، فإن “هذه العملية ساهمت في التخفيف من معاناة هؤلاء المرضى، وأزاحت عنهم عناء التنقل إلى المستشفيات في المدن البعيدة وأعفتهم من التكاليف المادية. وقد عبر المستفيدون من خدمات القافلة عن أملهم في إستمرارية هذه المبادرات الإستشفائية الإنسانية في مختلف التخصصات الطبية”.
وقال محمد الدقاق، رئيس جمعية (أنوار للتنمية والتضامن)، في تصريح له بالمناسبة إن “هذه القافلة الطبية تندرج في إطار المساهمة في دعم جهود تقريب الخدمات الإستشفائية الإنسانية من سكان المنطقة إنسجاما مع رؤية جلالة الملك محمد السادس في النهوض بالعمل الإنساني وتعزيز روح التضامن وقيم التآزر وفك العزلة عن العالم القروي”.
وعبر الدقاق عن “التقدير والشكر لكل من (الجمعية المغربية الطبية للتضامن)، وللسلطات المحلية وعلى رأسهم عامل إقليم الحوز ورئيس جماعة (آيت فاسكا) والمندوبية الجهوية لوزارة الصحة والهلال الأحمر المغربي، على تكامل جهودهم لإنجاح هذه القافلة الطبية التضامنية”.
كما عبر الدقاق عن “أسمى عبارات الشكر والتقدير لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الإتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بدولة الإمارات العربية المتحدة التي تكرمت بإهداء الوحدة الطبية المتنقلة للجمعية المغربية الطبية للتضامن كهبة للشعب المغربي للتخفيف من معاناة مرضى العيون بما يعزز العلاقات الإنسانية الأخوية بين البلدين الشقيقين”.
من جهته، أكد مصطفى الرويني ،عضو المكتب المكلف باللوجستيك بالجمعية أن “القافلة الطبية مرت في ظروف جيدة بتعاون مع سكان المنطقة”، وتقدم بالشكر للطاقم الطبي الذي سهر على إجراء الفحوصات والعمليات الجراحية، ومن خلاله لمكتب (الجمعية المغربية الطبية للتضامن).
كما “توجه المستفيدون بالشكر للمشرفين على القافلة الطبية، ولسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك التي ما فتئت تساهم بعدة مبادرات خيرية وإنسانية في المملكة المغربية، وعبروا عن أملهم في إطلاق مبادرات إنسانية فعالة وذات أثر مباشر على السكان في الفترة القادمة”، وفق ما جاء في البلاغ الإخباري للجهة المنظمة للقافلة.