الرئيسية اخبار الجديد جبهة القوى الديموقراطية تنبه إلى مظاهر الردة السياسية و تحمل الحكومة مسؤولية تأزيم الوضع السياسي بالبلاد

جبهة القوى الديموقراطية تنبه إلى مظاهر الردة السياسية و تحمل الحكومة مسؤولية تأزيم الوضع السياسي بالبلاد

كتبه كتب في 25 ديسمبر 2019 - 10:01 م

 

الجديد نيوزالراضي المقدم 

 

عقدت جبهة القوى الديمقراطية إجتماعها الدوري يوم الثلاثاء 24 دجنبر 2019 بالمقر المركزي للحزب برئاسة الأمين العام الدكتور المصطفى بنعلي
و في بلاغ لها افادت الامانة العامة بان الوضع السياسي المأزوم الذي يجتازه المغرب،والذي يترجم تراكم إحباطات شرائح واسعة من المجتمع وتعميق ازمة ثقة المواطنين في المؤسسات،جاء نتيجة العجز و الفراغ اللذين أضحت تعيشهما الحكومة،وبما ينطوي عليه تدبير الشأن العام من إختلالات بنيوية تملي سياسات لا شعبية،تنذر بمخاطر تتهدد امن واستقرار البلاد.
وفي نفس السياق ،يضيف البلاغ،ان جبهة القوى الديمقراطية ،تحمل الحكومة مسؤولية الوضع السياسي الذي وصفته بالكارثي وما أسمته بالردة السياسية على امتداد ثماني سنوات الأخيرة،منبهة في ذات الوقت إلى غياب التعاطي الجاد و المسؤول،مع الملفات و القضايا الجوهرية والمصيرية ،خصوصا التي تقتضي فتح نقاش سياسي،كفيل بإيجاد الحلول للتحديات التي ترهن حاضر و مستقبل البلاد.

إلى ذلك عبرت الجبهة في بلاغها،عن تذمرها من تدبير حكومي،يمعن في ضرب مصداقية العمل الحزبي والسياسي الجادين،ويساهم في مزيد من تنفير المواطنين،من المشاركة في الحياة العامة،خاصة و أن المغرب مقبل على رفع تحدي الإستحقاقات الإنتخابية المقبلة ،متسائلة عن الجدوى من مؤسسة تنفيذية غير قادرة على القيام بالمهام الموكولة إليها دستوريا.
وبخصوص الشان السياسي والتنظيمي والإشعاعي لجبهة القوى الديمقراطية ،افاد البلاغ نفسه،بان و بعد الإستماع لعرض مركز للأمين العام للحزب حول مشاركة الجبهة في أشغال اللقاء الوطني المنظم يوم الأخد 22 دجنبر 2019 بنادي المحامين بالرباط،حول القضية الفلسطينية في ظل التطورات التي تعرفها ،شارك فيه سياسيون و اكاديميون و ناشطون،اكد البلاغ على تثمين الامانة العامة للجبهة هذا الحضور،بما اتاحه من فرصة لتوضيح مواقف الجبهة من جملة من القضايا المرتبطة بتطورات القضية الفلسطينية.
وبعد ذلك ،اورد البلاغ بان العامة العامة واصلت مداولاتها حول رزمة من القضايا ذات الطبيعة التنظيمية،المندرجة في إطار التنزيل العملي لإستراتيجية إنبثاق 2020 التي تهدف إلى هيكلة البيت الداخلي للحزب ،
واختتمت الأمانة العامة أشغال اجتماعها،حسب نص البلاغ،بالإطلاع على نتائج أول اجتماع تأطيري في أفق التهيء لانعقاد اللجنة التحضيرية لقطاع المهندسين.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد