الرئيسية اخبار الجديد وزان : حملة تحسيسية بمخاطر السباحة في بحيرات السدود

وزان : حملة تحسيسية بمخاطر السباحة في بحيرات السدود

كتبه كتب في 30 مايو 2019 - 1:00 ص

متابعة : الجديد نيوز

تحت شعار ” في كل صيف السباحة في السدود كتخلف عدة ضحايا …ماتكونش واحد منهم” أطلقت كل من كالة الحوض المائي لسبو بشراكة مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بوزان يوم 28 ماي 2019 بثانوية ازغيرة الإعدادية الواقعة قررب سد الوحدة  حملة تحسيسية بمخاطر السباحة في بحيرات السدود بتعاون مع عمالة إقليم وزان و الوقاية المدنية و مديري المؤسسات التعليمية التابعة لجماعة لمجاعرة وتروال وازغيرة وسيدي أحمد الشريف، و بحضور التي حضرها السيد المدير الإقليمي للتربية والتكوين لوزان و السيدة مديرة وكالة الحوض المائي لسبو مرفوقة بالعديد من أطر وكالة الحوض المائي لسبو والسيد رئيس دائرة و زان و السيد قائد المنطقة و السيد رائد الوقاية المدنية و أطر عن الوقاية المدنية و ممثل عن الدرك الملكي و السادة مديري المؤسسات التعليمية بالحوض المدرسي تروال ازغيرة وجمعيات الآباء بالمؤسسات التعليمية بالمنطقة وجمعيات النقل المدرسي و بعض جمعيات المجتمع المدني و ممثلي وسائل الإعلام المحلية والجهوية و ما يزيد عن 700 تلميذة وتلميذ بمختلف المؤسسات التعليمية و بمتخلف الاسلاك الدراسية .

وذلك بهدف تحسيس وتوعية التلاميذ والساكنة المجاورة لبحيرات السدود، وكذا جميع المواطنين الذين يرتادونها بغرض الترفيه والاستجمام بخطورة السباحة فيها. فهذه البحيرات وبالرغم من كونها تبدو عموما هادئة وآمنة إلا أنها في الواقع تنطوي على مخاطر حقيقية من بينها :

– جنبات السدود غير مهيئة لا تسمح بولوج سهل للمياه؛

– عمق كبير لحقينات السدود يزيد عن 100 متر في أغلب الأحيان؛

– تراكم الأوحال بجنبات و بقعر السدود؛

– وجود تيارات مائية بحقينة السدود خطيرة في بعض الأحيان وغير متوقعة يمكنها سحب عدة أشخاص دفعة واحدة؛

– تدبير السدود عبر فتحات الماء الشروب والسقي وإنتاج الكهرباء يسبب سرعة قوية للمياه بالحقينة يصعب مقاومتها حتى من قبل أمهر السباحين.

– صعوبة الإنقاذ.

اللقاء تميز بإلقاء مجموعة من الكلمات أبرزها كلمة كل من المدير الإقليمي للتربية والتكوين ومديرة وكالة الحوض المائي لسبو تمحورت حول أهمية هذه الحملات التحسيسية بالمؤسسات التعليمية وأهمية العمل المشترك بين المديرية الاقليمية ووكالة الحوض المائي لسبو، كما تطرقا لنتائج العمل المشترك

و قد أضاف السيد المدير الاقليمي للتعليم بوزان تأكيده على أن هذا النشاط يدخل ضمن الأنشطة الهادفة لمشروع  قافلة العلوم التي أطلقت سنة 2016 و استفاد منها ما يزيد عن 3000 تلميذة وتلميذ و 120 إطار تربوي من زيارة كل المرافق التابعة لسد الوحدة كما تطرقا إلى العمل المشترك في هذه الحملة و انخراط الجميع لإنجاحها و مواصلتها بالمؤسسات التعليمية وبمحيطها.

مباشرة بعد ذلك أعطت الكلمة لمنسق الحوض المدرسي ازغيرة تروال و لممثل جمعيات أمهات و آباء و أولياء التلاميذ، كما تم عرض مسرحية حول الموضوع الحملة، كما قدمت عناصر الوقاية المدنية عرضا تحسيسيا حول محاكاة عملية الانقاذ و توزيع شواهد تقديرية لأطر وكالة الحوض المائي لسبو و لاطر سد الوحدة اعترافا لهم بمجهوداتهم ومساهمتهم في مثل هذه الحملات التحسيسية وباقي البرامج المشتركة مع المديرية الإقليمية، كما تم توزيع شواهد تقدير لفائدة التلميذات والتلاميذ الفائزين في بعض المسابقات التي نظم في إطار فعاليات هذه الحملة التحسيسية كأفضل رسم تشكيلي معبر عن مضمون الحملة و أفضل “إنشاء” باللغتين العربية والفرنسية حول موضوع الحملة. كما تم تكريم أحد المواطنين بالمنطقة سبق له أن تدخل لإنقاذ العشرات من الأرواح ( فاقت 107 حالة ).

 

 

مشاركة

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد