الرئيسية اخبار الجديد الإسلام والمسيحية محطة تاريخية في المملكة المغربية .

الإسلام والمسيحية محطة تاريخية في المملكة المغربية .

كتبه كتب في 29 مارس 2019 - 9:05 م

الجديد نيوز –

بتوجيهات سامية تأهب واسع في صفوف جهات المغرب من أجل إقامة إستقبال رسمي بهيج للبابا فرانسيس في زيارته للمغرب يومي 30 و31 من مارس لسنة 2019، إذ سيحل بمدينتي الرباط والدارالبيضاء.

حيث باشرت وزارة الداخلية في توصيات للولاة، عمال ، باشوات وقياد المغرب ، من أجل إتخاد جميع التدابير الازمة لإنجاح يومي السلام العالمي .

هذا وقد تم إعطاء توجيهات للمؤسسات الدينية بالمغرب من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية و المجالس العلملية بالمغرب ، وكل المهتمين بالحقل الديني .

و إستحسن المبادرة رؤساء الجماعات الترابية بالمغرب في تأكيد حضورهم ، الى جانب المجتمع المدني و شخصيات عمومية دات طابع سياسي وديني .

هدا وقد شهدت مدينتي الرباط والدار البيضاء بمعية والي الجهة الرباط و الدار البيضاء تحركات ميدانية بمختلف المناطق لتأثيت الفضاء والوقوف ميدانيا لتأهيل المجال الحضري في إستعدادات أخيرة لحسن الإستقبال والضيافة وقد قامت هذه الجهات بمباشرة إجراءات تخص قطاع تنظيم حركات السير والجولان والمنحى الإيكولوجي بمعية المنطقة الأمنية وكافة المصالح المركزية ( التجهيز والنقل ، المجلس البلدي ، الوكالة المعنية بالنظافة …) . لتسيير العملية الترحيبية المعبرة عن تجديد أواصر التسامح الانساني التاريخي التي سيلقيها البابا تعبيرا عن مقاربة الأديان والإنسانية .

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد