هَوىً وَ جَــوَى..

كتبه كتب في 6 أكتوبر 2018 - 11:13 م

 

الدكتورة فالنتينا قره فلاح / سوريا

وَحَنـــِينِي لَكَ ..
يَكْوِي أَضْلُعِـــي..
وَالثَّوانِي دُهُــــورٌ
فَكَيفَ الشُّهُــــور…
تَحْرِقُ أَنْفَاسِــــي..
وَيُذِيــــبُنِي
ذَاكَ الشُّعُــــور..
لاَ عِشقٌ وَلاَ هَوىً…
لاَ حُبٌّ وَلاَ جَوَى..
هُو رِضا مِنْ رَحمَــنٍ..
عَلِــــيٍّ..
قدِيـــرٍ..
أَمِيـــنٍ…
لِعَبـــدِه
نَوَى مَــا نَوَى…