الرئيسية اخبار الجديد بالصور و الفيديو ..Meineagentur24 ..الشركة الرائدة في توظيف ومتابعة الأطباء والممرضين بالمانيا من كل العالم خاصة العرب…

بالصور و الفيديو ..Meineagentur24 ..الشركة الرائدة في توظيف ومتابعة الأطباء والممرضين بالمانيا من كل العالم خاصة العرب…

كتبه كتب في 13 يناير 2018 - 10:49 م

 

 

الجديد نيوز

Meineagentur24 هي شركة ألمانية يمتلكها شخص ألماني من أصل عربي.

من أولوياتها توظيف ومتابعه الكوادر الطبية الأجنبية بألمانيا ، وليس فقط  مجرد وسيط في إيجاد فرص عمل للأطباء والممرضين  بل ترتقي لما هو أسمى حيث يكتسب المختصون في هذا المجال المنضمين لها الخبرات و يحققون نجاحا باهرا لأنها بكل بساطة شركة استطاعت و لازالت أن تعالج مجموعة واسعة من التحديات والمشاكل التي واجهتها بكل احترافية منذ ولادتها.

مجموعة كوادر طبية للشركة

Meineagentur24  رأت الشركة النور سنة 2004،  تحت اسم

مقرها بمدينة لايبزج الألمانية بمقاطعة زاكسن ،  و الاسم باللغة الألمانية معناه:

:Meine

معناها بالعربي ملكي أو الخاص بي، حتى يشعر العميل أن الشركة له هو شخصيا.

:Agentur

معناها وسيط أو كفيل بتدابير الأمور.

: 24

يأتي أصلها من النظام الأمريكي بمعني 24/7، أي أن الشركه متاحه 24 ساعة في اليوم 7 أيام في الأسبوع للعملاء الذين تم توظيفهم بالفعل لحل أي مشكله طارئة قد تحدث لهم.

الرقم التعريفي للشركة لدى الحكومة الالمانية هو:

U-Identifikationsnummer: 92 348 076 104

الرقم الضريبي للشركة هو:

Umsatzsteuer-Nr.: 231/205/12161

IHK:  رقم التسجيل في الغرفه التجاريه

Debitoren Nr. 10000491275

وقد حملت الشركة على عاتقها شعارا و هو: إعداد وتأهيل، توظيف ومتابعة ثم خدمات شاملة. فمنذ أربعة عشر سنة و هي في تقدم وسعي دائم وعمل دؤوب مستمر لتقديم كل تلك الخدمات بألمانيا مما جعلها تكتسب الثقة و النجاح. فيكفي أنها بدأت بالتوسع والتطوير بأحدث التجهيزات  الطبية والكوادر البشرية المؤهلة حتى وصلت إلى ما هو عليه اليوم:

أكثر من 40000 عميل، أكثر من 3000 مؤسسة طبية و أكثر من 1600 عملية توظيف.

منذ عام 2004 وحتى الآن تم توظيف أكثر من 1600 شخص في مجالات عديدة وتخصصات طبية مختلفة

وتعمل الشركة منذ تأسيسها إلى اليوم من أجل الوصول لتحقيق أهدافها المتمثلة في أن تكون الاختيار الأمثل لعملائها من ممرضين و أطباء ولذلك الغرض نجدها تكرس كافة طاقاتها نحو أعلى درجات الدعم والخدمة المقدمة لهم. فكل يوم جديد يجلب معه الكثير من التحديات التي تقوم الشركة باجتيازها والآفاق الجديدة التي يعمل القائمين على “مايني أكانتور24” بجد للوصول إليها من أجل الإيفاء دوما بالتزاماتها تجاه عملائها

 

 

و يعتبر النقص المستمر في عدد الأطباء و الممرضين الألمان وتوجه عدد كبير من الخريجين للبحث عن فرص عمل في دول أجنبية أخرى لأسباب مادية وغيرها، يعتبر من العوامل التي خلقت فكرة إنشاء شركة “مايني أكينتور24” و ذلك من أجل سد العجز في عدد الكوادر الطبية  من خلال فتح المجال للأجانب من كل مناطق العالم للعمل فيها ومن هنا جاءت ترجمة فكرة مشروع المركز على أرض الواقع. غير أن ذلك رهن بضرورة إتقان اللغة الألمانية والوفاء بالشروط المعتمدة في ألمانيا لممارسة هذه المهنة.

وفي تصريح للسيد محمد البحيري المدير التنفيذي للشركة لموقعنا “الجديد نيوز عن دور الشركة في استقطاب الكوادر الطبية الأجنبية و العربية خاصة أكد لنا قائلا:

” نحن لا نسعى لاستقبال عددا كبيرا من الأطباء في نفس الوقت، لان هذا و بكل تأكيد سينعكس على الجودة المقدمة، فنحن نبذل جهدا كبيرا خلال سنة كاملة مع مجموعة أطباء واحدة مكونة من 16 طبيبا يسهر لأجلهم كل أعضاء فريق عمل الشركة لساعات كثيرة. فالاهتمام بالكوادر الطبية تتم بشكل شخصي لكل طبيب على حده بمعنى أننا نسعى لحل مشاكل الطبيب مهما كانت درجه صعوبتها. وعلاقتنا لا تنتهي بمجرد حصول الطبيب على شهادة وتوظيفه من طرفنا وإنما تستمر إلى أن يحصل على شهادة التخصص مجانا وهذا قد يستلزم عدة سنوات و وأيضا نساعده للحصول على وظيفة مشرف أطباء أو رئيس قسم معين و إن أراد أن يملك عيادة دون أن يدفع أي مبلغ يذكر فنحن من نتكلف بذلك، حيث نساعده في الحصول على دخل مادي يزيد عن 600 ألف يورو في السنة و قد برهنا عن ذلك من قبل أكثر من مرة.”

أنشأت الشركة خصيصاً للأطباء العرب بعد أن أدركت نقاط الضعف التي تحول دون التحاق الكوادر الطبية العربية بسوق العمل الألماني، فكانت خير فضاء و أمل يُحَقق على الواقع حيث أضحت مركزا لتدريب الأطباء الراغبين في العمل في ألمانيا عن طريق تنظيم دورات مكثفة لهم، تمكنهم من اجتياز الحاجز اللغوي وإتقان المصطلحات الطبية المستخدمة باللغة الألمانية، حيث إن مثل تلك الصعوبات تشكل عائقا كبيرا في التواصل بين الأطباء الأجانب والمرضى في ألمانيا.

من داخل الشركة

 

و مهمة الوكالة لا تنتهي هنا فقط، بل تذهب إلى أبعد من ذلك حيث تقوم بدعم عملائها من أطباء وممرضين بأعلى مستوى من الحرفية والمهنية في وضع حجر الأساس لمستقبل باهر في ألمانيا والسير معهم في طريق النجاح خطوة خطوة ابتداءً من فترة الإعداد والعمل و حتى الانتهاء من مرحلة التخصص.

وعن نقاط قوة المؤسسة و الصعوبات التي تواجهها أضاف السيد محمد البحيري المدير التنفيذي للشركة ” أن”مايني اكنتور24″ هي أول من أعلنت للأطباء العرب منذ سنة 2005 على أن ألمانيا تحتاج إلى خدماتهم، و أول من قامت بالعديد من المؤتمرات و الندوات في دول عربيه عديدة من أجل الوصول إلى ألمانيا، و أول من قامت بالإجابة على

أكثر من 1500 سؤال لأطباء عرب على صفحه الشركة باللغة العربية توضح فيها أدق التفاصيل..و هي أول من قامت ببرنامج لتأهيل الأطباء الأجانب تم تقديمه من خلال الشركة  قبل ظهور عدة شركات أخرى في هذا المجال، و حسب السيد محمد البحيري دائما فقد تم مساعدة أكثر من 1600 طبيب و طبيبة من دول مختلفة في الوصول إلى ألمانيا و النجاح فيها و معظم هؤلاء الأطباء من دول عربية، ثم هناك أكثر من 2000 منشئة صحية بألمانيا تتعامل معنا منذ سنه 2004 إلى يومنا هذا، زد على ذلك أن نقابة أطباء المقاطعة التي نتواجد بها رشحت الشركة للأطباء الأجانب في كل أمور المتابعة والتوظيف و ما يحتاجه سوق العمل بألمانيا.

وعن التخصص تابع المدير التنفيذي للشركة السيد محمد البحيري قائلا: ” بشكل عام كل التخصصات مطلوبة ولا نستطيع أن نقول أن تخصصا ما ليس له مستقبل في ألمانيا.”

 

المدير التنفيذي محمد البحيري بمكتبه بالشركة  بألمانيا

و بهكذا تصرف استطاعت الشركة أن تساهم بشكل كبير في سد العجز في عدد الأطباء بألمانيا  بل وأيضا في عدد الممرضين والممرضات العرب من خلال فتح المجال لهم من كل مناطق العالم للعمل فيها.

إن الخدمات المريحة لإدارة الصحة لن تجسد إلا القيم الأساسية للشركة، و يمكن تلخيصها في:

النزاهة: فالشركة تقول ما تؤمن به حقًا، وتنفذ ما تقول.و يكفي أنها تحظى بثقة الآخرين –

– فريق العمل: حيث تجد كل فرد منهم يعمل من أجل الآخرين، والجميع يعمل من أجل كل فرد فالكل يعمل معًا، ويشترك في نفس الغرض ونفس الثقافة ونفس الأهداف

– التميز في تقديم الخدمات:  و هو السبب الأساسي لوجود الشركة

– التطوير المستمر: الوكالة لا نقف أبدًا عند نقطة ما، لأنها لن تشعر أبدًا بالرضا الذي يجعلها تتوقف عن التطوير والتحسين.

– المسؤولية: لا مكان بقاموس الشركة لكلمات مثل “إنه ليس خطأي” أو “إنها ليست وظيفتي” ببساطة لان مسؤوليتها هي الوفاء بالتزاماتها، سواء الشخصية أو التزامات المؤسسة بأكملها أضف إلى أن الشركة هي من تتحمل مسئولية النتائج حتى النهاية.

– الوفاء: و لان الوكالة هي من تصنع الفارقً مما جعلها تشعر بالمردود، سواء بشكل شخصي أو كفريق واحد، لأن ما تقوم به في وظائفها يتماشى مع أهدافها وأحلامها.

– المتعة: الاستمتاع بما تقوم به رغم أنها تعرف جيدًا أنه أمر شاق، ولكن حتى العمل الشاق حولته لمتعة.

 

كوادر طبية مع مدير الشركة في احد الخرجات

 

 

وعن دور الشركة في مساعدتهم لبناء أحلامهم في العمل و تطوير حياتهم المهنية و المادية استقينا تصريحات من كوادر طبية تشتغل بها حيث قال السيد الامشاتي وهو ممرض من مصر :”

ببساطة لا توجد تحديات دون صعوبات. ولكن إذا كان هناك من يقف بجانبك و يأخذ بيدك،

فتأكد انك ستصل إلى ما تريد و أن كل أمورك تصبح أكثر سلاسة وناجحة، باختصارهذا  “.Meineagentur24 ما يعنيه لي العمل مع شركة  ”

 

 

السيد الامشاتي من مصر/ ممرض بالشركة

 

أما السيد علي دياب من لبنان تخصص أشعة كان سعيدا بمشاركته تجربته الشخصية مع الشركة غبر هذا المنبر حيث قال:” دون مبالغة أن كنت تبحث عن أسرع وسيلة و أكثر ضمانة للوصول للنجاح بألمانيا فشخصيا  تحقق لي ذلك مع شركة…..

في “Defizitbescheid” فيكفي أن اذكر انه لولا مساعدتها لما حصلت على

، 17a غضون أسبوعين فقط، ومن تم للحصول على تأشيرة

فضلا عن B2 إلى مستوى  A1  بمجرد وصولي ألمانيا درست اللغة من مستوى

. أضف إلى ما قدمته لنا الشركة من خدمات مختلقة منها المتعلقة بالبنكFachsprache

والإقامة، ومكتب الأجانب، و الأهم هو أنها أمنت لي وظيفة قبل الانتهاء من الدورة في فترة زمنية لم تتجاوز ستة أشهر. من هنا أود أن أتوجه بالشكر للشركة و على الخصوص للسيد محمد البحيري الذي لم يبخل علي و لا على زملائي بالمساعدة و المساندة في رحلتي هاته.”

 

 

السيد علي دياب من لبنان/ تخصص اشعة بالشركة

 

أما السيد محمد شباني من المغرب أكد لنا  أن الشركة هي الأفضل و استرسل قائلا:” أنا جد سعيد للعمل مع هذا الفريق الذي يشتغل باحترافية عالية. نحن نعمل معا للوصول إلى الهدف، و أتمنى للشركة الريادة دائما و النجاح المستمر.”

 

 

السيد محمد شباني من المغرب / من الكوادر الطبية بالشركة

 

 

 

باختصار “مايني اكنتور24” لا تعمل فقط من اجل إيجاد فرص العمل المناسبة للطبيب والممرض, إنما إعدادهم لفترة معينة في ألمانيا حتى يصبحون مؤهلون للعمل في المجال الطبي وضمان الاستمرارية و النجاح في حياتهم بألمانيا وذلك من خلال النقاط الآتية:

– تقديم برامج الإعداد والتأهيل اللازمة لممارسة العمل في المجال الطبي والإشراف الدائم طيلة فترة التدريب.

– دراسة وتحليل السيرة الذاتية لكل طبيب وممرض على حده ومن ثم إيجاد فرصة العمل المناسبة على حسب الخبرات العلمية والعملية لكل طبيب.

– انجاز كل الإجراءات الحكومية وإعداد الأطباء إعداداً لغوياً ومهنياً تكون نتيجته اجتياز المقابلات الشخصية في المستشفيات والمراكز الطبية للحصول على فرصة العمل المناسبة.

– والأهم من ذلك هي المتابعة المستمرة للعملاء ما بعد التعيين وتقليص العقبات التي تواجه الأطباء في بداية الحياة العملية والخاصة في ألمانيا وتستمر هذه المتابعة إلى حين الحصول على شهادة التخصص في مجال طبي ما.

– الحصول على شهادة التخصص في مجال معين من كافة الفروع الطبية وتنفيذ البرامج التدريبية الضرورية وذلك في غضون فترة تتراوح ما بين سنه وسبع سنوات مع مراعاة كل الإجراءات اللازمة مثل معالجة الشهادات والمستندات والحصول على الموافقات الحكومية وغيرها من الخطوات المفروض إتباعها لتحقيق هذا الهدف.

 

بعض الكوادر الطبية تجهز صورها لتضعها على الحائط

 

 

– إعداد وتأهيل الممرضين إعداداً مهنياً ولغوياً يمكن من خلاله ممارسة العمل في المؤسسات الطبية الألمانية وتقليص كل العقبات الإدارية وإنهاء كل الإجراءات، والمتابعة الدائمة للعملاء لتحقيق أعلى قدر من الجودة النوعية في الأداء مما يضمن الاستمرارية والنجاح في العمل.

في الأخير فان الشركة وعلى لسان مديرها السيد محمد البحيري يؤكد على انه من الصعب أن تقارن خدماتها بمعهد تعليمي، و لو مع شركة توظيف عادية كونها تعتبر أكبر من ذلك وأكثر احترافية و قد برهنت عن ذلك مرات عديدة على ارض الواقع و بشهادة الكوادر الطبية التي استفادت من خدماتها المختلفة. فيكفي مثلا أن ترعى الشركة عملائها من الصفر لتجعل منه شخصية ألمانية و في غضون سنوات قليلة طبيبا ثريا.

وفي الختم يمكن القول أنه ليس كل شخص يستطيع أن يعيش في بيئة معينة، فمثلا قد نجد ألمانياً لن يقدر العيش بمصر أو هنديا لن يستطيع التأقلم باستراليا و هكذا…بمعنى آخر انه هناك أناسا تقدر وأخرى لا. وكوني الأكثر دراية بشعاب ألمانيا والشركة فان صادفت احدهم لا يقدر أعلنها له بصراحة.

    موقع الشركة : www.meineagentur24.de

صفحة الشركة على الفيس بوكhttps://www.facebook.com/meineagentur24International/

 

 

مدينة ليبتسيش الالمانية حيث  تتواجد الشركة 

تصوير من داخل مقر شركة

المدير التنفيذي للشركة مع الكوادر الطبية

ربورتاج عن الشركة 

 

 

مشاركة