الرئيسية اخبار الجديد حقيقة الشريط المصور الذي يظهر فيه مسن سوري في وضع لا اخلاقي

حقيقة الشريط المصور الذي يظهر فيه مسن سوري في وضع لا اخلاقي

كتبه كتب في 26 يناير 2014 - 12:41 ص

 

971948_10152202438487139_225856757_n

الجديد.كوم مصطفى الجبل / سوريا

كم وصلنا على بريد الصفحة بخصوص حقيقة مقطع الفيدو المفبرك الذي يظهر رجل مسن يعتدي على حفيدته في جبل الزاوية :

تداولت صفحات مؤيدة للنظام السوري على صفحات التواصل الإجتماعي وموقع اليوتيوب خصوصاً مقطع فيديو يظهر حادثة زنى نسبت بحسب من قام بتصوير هذا المقط
ع إلى قائد أحدى كتائب الجيش الحر في محافظة إدلب والمدعو محمد نصوح قائد كتيبة أحباب الصحابة حيث يظهر المقطع رجل مسن في الستين من عمره وهو في وضعية زنى ومعه فتاة في العشرينيات من عمرها وبحسب ما يظهر الفيديو أنها حفيدته من ابنته .ولتوضيح حقيقة هذا المقطع نبين لكم القصة الحقيقية ونحن من ابناء بلدة البارة ننشر هذا الكلام ونتحمل مسؤولية ماننشر

أولا:
لايوجد كتيبة تتبع للجيش الحر تسمى بكتيبة أحباب الصحابة وان الرجل الذي ظهر في مقطع الفيديو من أبناء بلدة البارة كان يعمل موظفا في مؤسسة الاتصالات سابقا قبل تقاعده وهو انسان بسيط جدا لديه أسرة كبيرة فيها ثلاث معاقين مقعدين في المنزل وهو فعلا جد الفتاة التي ظهرت معه في الفيديو
ثانيا :
مصور الفيديو هو الشاب شادي عزيز نصوح ابن المطرب المشهور عزيز نصوح صاحب مقاصف الحفلات والسمر والطرب وهو معروف بسوء أخلاقه وارتكابه المحرمات سابقا
كان معتقلا في سجون النظام بعد ان أقدم مع مجموعة من الشبان على اغتصاب سائحة من بلد اجنبي أمام اعين زوجها اثناء زيارتهم لاثار بلدة البارة فقام باستدراجهم لمقصف والده القريب من البلدة وقام بتكبيل السائح وربطه بالشجرة واغتصاب زوجته السائحة اما عينه ليتم اعتقاله بتهمة الاغتصاب ويزج في سجون النظام وهدم المقصف عام 2008 ثم هرب من سجن ادلب عندما تم تحريره

ثالثا: الفتاة ذو العشرين عاما والتي ظهرت في الفيديو هي حفيدة الرجل المسن وهي زوجة الشاب شادي عزيز نصوح

رابعا :
قام الشاب شادي عزيز نصوح بتصوير زوجته وجدها في فلم مفبرك تحت تهديد السلاح والقتل واجبر الجد على تصوير الفلم بمساعدة مسلحين أقرباء له ببلدة البارة في فصل الربيع الماضي اي قبل اشهر من تاريخ نشر المقطع وقاموا بتهديد الجد بعد تصويره واجبروه على توقيع وثيقة يتنازل بموجبها عن منزله لصالح شادي نصوح

– ومن هنا نبين ان القصة تعود لعدة اشهر ماضية استغل هذا الفيدوا من قبل المخابرات الجوية بعد ايصاله لهم من قبل شادي نصوح المشكوك في امره وانه جند لخدمة المخابرات اثناء تواجده في السجن والدليل :
ان اول من نشر الفيديوا هو قناة يوتيوب ( snamovie ) وهذه القناة ينشر منها مقاطع تتبع لادارة المخابرات وتنشر في غالب الاحيان على صفحات النظام وفي نفس التوقيت والتاريخ نشر على صفحة وموقع الجيش العربي السوري
وقد استغلت قوات النظام هذا الفيدوا ونشرته في هذا التوقيت بالتزامن مع بدأ انعقاد مؤتمر جنيف لاستغلال الفيدوا لما روجوه لجهاد النكاح و ( جهاد المحارم ) الذي ذكره وزير خارجية النظام السوري في خطابه في مؤتمر جنيف بعد ذكر جهاد النكاح وتسمية جهاد المحارم وهو يتحدث عن الجيش الحر حيث ورد هذا الكلام في الدقيقة 6.39 ثانية من خطابه واليكم رابط الخطاب
http://www.youtube.com/watch?v=qJG7Pxrr1xQ
ومن هنا تشعب الامر ووصلنا لتلفيق وكذب وفضح وعمالة
فمن سيحاسب المجرم الطليق الذي فبرك هذا الفيدو ونشره ليخدم مصالح النظام في هذا الوقت وهو الان حر طليق في بلدة البارة

مشاركة